عشر 10 حقائق يجب ان تعرفها عن المهاجرين الشرعين وغير شرعين في امريكا

يسكن في بلاد العم سام اكثر من 325  مليون نسمة .ازيد من43.3 مليون نسمة منهم  مهاجرين  ما يمثل 13.5 في المائة من سكان امريكا. الحقائق العشر التالية عن المهاجرين المقيمين بامريكا بصفة قانونية او غير قانونية 

  1. يوجد في الولايات المتحدة اكثر من 43 مليون من المواليد الأجانب. وتشكل هذه المجموعة مجتمعة حوالي 13.5  في المائة من مجموع السكان. هذه النسبة لا تزال أقل بكثير من سنة  1890 التي كانت نقطة  جد عالية للهجرة، عندما كان 14.8 في المئة من السكان المولودين في الخارج.
  2. غالبية المولودين في الخارج هم من أمريكا اللاتينية وآسيا، مع عدد قليل يصلون من أوروبا وأفريقيا. اعتبارا من عام 2013، ولد ما يقرب من 52 في المئة من المهاجرين الأمريكيين في أمريكا اللاتينية، ما يقرب من 30 في المئة في آسيا، 11.6 في المئة في أوروبا، و 4.4 في المئة في أفريقيا.
  3. اللاتينيين والأمريكيين الآسيويين هم شريحة متزايدة من الناخبين الأمريكيين. في عام 2012، كانت لاتينوس تتألف من 11 في المئة من الناخبين المؤهلين، مع الأمريكيين الآسيويين يشكلون 6 في المئة. وبحلول عام 2024، من المتوقع أن ترتفع هاتان المجموعتان إلى 15 في المائة و 8 في المائة على التوالي.
  4. في جميع أنحاء البلاد، هناك أكثر من 904،000 مهاجر من المثليات والمثليين ومزدوجي الميولات  الجنسية والمتحولين جنسيا. من بين هؤلاء المهاجرين، 30 في المئة، أو 267،000، غير موثقة او لا تتوفر على الاقامة.
  5. يلعب المهاجرون دورا هاما في الاقتصاد الأمريكي. هناك دراسات تقول ان  المهاجرين اكثر احتمالا من الامريكيين المولودين فى الولايات المتحدة لانشاء  مشاريع تجارية و تسيرها،
  6.  هناك 11.2 مليون مهاجر غير موثق في الولايات المتحدة اعتبارا من كانون الثاني / يناير 2012. وهذا يمثل انخفاضا عن عدد السكان المقدر ب 12.2 مليون مهاجر غير موثق في عام 2007. وبالإضافة إلى ذلك، يعيش 16.6 مليون شخص في أسر مختلطة تضم كلا من أفراد الأسرة المأذون لهم وغير المصرح لهم ، بما في ذلك 5.5 مليون طفل أمريكي المولودين.
  7. واعتبارا من آذار / مارس 2015، تقدم ما يقرب من 750،000 شخص بطلب للحصول على العمل المؤجل من على أجل الحصول  برنامج داكا، نجح حوالي 665 شخص في الحصول على هذا البرامج. برنامجداكا للعمل المؤقت
  8. سيحصل 5 ملايين آخرين من الآباء والأمهات على برامج عمل مؤقتة وتأجيل عمليات الترحيل في إطار برامج العمل المؤجلة. ويوجد ما يقرب من 3 ملايين من المؤهلين من المكسيك وأمريكا الوسطى، بالإضافة إلى 000 630 آخرين من آسيا.
  9. وستعزز برامج العمل المؤجلة الاقتصاد الامريكى بشكل كبير. وعلى مدى السنوات العشر القادمة، سيزداد الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة، أو الناتج المحلي الإجمالي، بما يقدر ب 230 بليون دولار. ومع نمو الاقتصاد، سيشهد الأميركيون أيضا زيادة في الدخل بنسبة 124 مليون دولار تراكمي على مدى عقد من الزمان، وسيتم إنشاء ما متوسطه 29 ألف فرصة عمل سنويا لكل الأمريكيين.
  10. دفع المهاجرون غير الموثقين 11.84 مليار دولار في الضرائب الحكومية والمحلية في عام 2012. وفي حالة تنفيذ توجيهات الإجراءات المؤجلة تنفيذا تاما، فإن الإيرادات الضريبية المحلية والمحلية ستزداد بمبلغ إضافي يقدر بنحو 845 مليون دولار سنويا.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *